Monday, June 13, 2005

شروط وفوازير

فى مشروع قانون انتخابات الرئاسة الجديد الذى يجرى إعداده حاليا، هناك ثلاثة شروط فيمن يحق له الترشيح تغيب عن المشروع.
1) أن يكون المرشح للمنصب غير مزدوج الجنسية
2) أن لا يكون المرشح متزوجا من أجنبية
3) أن يكون المرشح مؤديا للخدمة العسكرية أو حاصل على إعفاء نهائى منها
هذه الشروط من الأساسيات المطلوبة للترشح للعمل فى أى هيئة سيادية فما بالكم بمنصب رئيس الجمهورية، ومع ذلك فهى تغيب عن مشروع القانون عمدا.
حد يعرف السبب؟ أنا عندى سبب بس ياريت نسمع رأيكم

Comments:
هل ينوون ترشيح الملك حسين رحمه الله :)
؟

الا صحيح.. ما موقف أبناء الرؤساء من التنجيد؟
عفواً.. ما موقف أنباء الرؤساء من التجنيد؟
 
قرأت مقالا لمجدي مهنا منذ يومين يتحدث عن هذه الشروط و غيابها
و يتحدث عن شخص أول حرف من اسمه جمال مبارك كما يقول الخبثاء- الذين هو ليس منهم- و الذين يدعون - بخباثة- أن كل هذا من أجله
 
يمكن يكون جمال مبارك معاه الجنسية الأمريكية و إحنا منعرفش ؟؟!!!
 
هيييه
إجابات صحيحة وتاخدوا عشرة على عشرة
رامى: موقف أنباء الرؤساء من التجنيد واضح، لا تجنيد ومش كفاية الحاج عمل الضربة الجوية؟
محمد: فعلا الخباثة مطلوبة فى الأحوال دى
واحدة مصرية: الجنسية البريطانية غالبا
 
طيب ومين سعيدة الحظ؟

باربارا ج. و. بوش؟
 
جاهز عايز يناسب الحكومة
أقصد بوش
 
أعتقد أن غياب هذه الشروط هو شىء متعم وليس عفوى وذلك للأسباب الآتية:
بالنسبة للشرط الأول والخاص بازدواج الجنسية: البيه "ننوس عين أمه وأبوه والحزن الوطنى" مزدوج الجنسية (هذا ما قرأته اليوم فى الدستور) ويحمل جنسية بريطانى.
أما بالنسبة للشرط الثانى والخاص بتأدية الخدمة العسكرية: ما ننساش إن "ننوس عين أمه" لم يؤدى الخدمة العسكرية طبعاً لأنه أبن رئيس
 
يلا يا سيدي عشان ما تزعلوش

الأهرام
الخميس 9 من جمادى الأولى 1426 هـ - 16 يونيو 2005 م - السنة 129 - العدد 43291


مجلس الشعب يضيف ثلاثة شروط لأوراق الترشيح لمنصب الرئيس:أداء الخدمة العسكرية وإقرار الذمة المالية وعدم ازدواج الجنسية


وجه نواب الشعب،‏ من الأغلبية والمعارضة والمستقلين،‏ الشكر إلي الرئيس حسني مبارك بعد موافقته شخصيا علي الاستجابة لمطالب الرأي العام،‏ وإضافة عدة تعديلات علي المادة الثالثة عشرة من مشروع قانون تنظيم انتخابات رئاسة الجمهورية،‏ وهي ضرورة تقديم مستندات تفيد بأن المرشح للرئاسة لديه شهادة تفيد بأداء الخدمة العسكرية،‏ أو الإعفاء منها،‏ بالإضافة إلي شرط بأنه لا يحمل جنسية بلد آخر،‏ فضلا عن تقديمه إقرار الذمة المالية،‏ وكانت هذه المادة قد شهدت جدلا واسعا عند مناقشتها من حيث المبدأ أمس الأول،‏ وأكد كمال الشاذلي وزير شئون مجلس الشعب أن الحكومة وافقت علي هذه الشروط تحقيقا ونزولا علي رأي جميع الأعضاء من الأغلبية والمعارضة والمستقلين والرأي العام،‏ مشيرا إلي أن هذه التعديلات جاءت بناء علي موافقة من رئيس الجمهورية حسني مبارك شخصيا‏.‏

وأكد الدكتور فتحي سرور أن الرئيس مبارك هو صاحب الفضل الأكبر في هذه التعديلات،‏ باعتباره رئيس السلطة التنفيذية،‏ تماشيا مع مطالب الأغلبية والمعارضة،‏ وتحقيقا للشفافية،‏ وأكد النواب ـ من كل الاتجاهات الحزبية والسياسية ـ تأييدهم الكامل لهذا التعديل الذي قدمته الحكومة‏.‏

ورفض المجلس اقتراحا تقدم به النائب طلعت السادات‏(‏ حزب الأحرار‏)‏ بأن يكون المرشح لمنصب رئيس الجمهورية متزوجا ويعول حتي يشعر بالناس،‏ ويعيش معاناتهم الأسرية،‏ ورفضت الأغلبية كل الاقتراحات التي طرحت لزيادة مدة الدعاية الانتخابية‏.‏ ووافق المجلس علي الإبقاء علي أن تكون مدة الدعاية ثلاثة أسابيع فقط‏.‏
 
عزيزى ؟؟؟؟
قطعا التعديل الذى حدث فى الوقت الضائع لمشروع القانون يسعدنا لأنه محاولة تجميل لقانون شائه، ولكن ألم يسترع انتباهك أن الدنيا كلها تحدثت عن هذا الخلل الفادح فى شكل القانون دون ذكر للشروط الأساسية المعتادة للترشيح، وكان سرور وحاشيته، والشاذلى وحاشيته يدافعون دفاع الأبطال عن أن هذه تفاصيل تترك للجنة الانتخابات ورفضوا الاستماع لأى اقتراحات تخالف ما اتفقوا عليه حتى نزل الوحى فجأة وقرر الرئيس شخصيا وضع هذه الشروط فى مواد القانون وعندها تغير الوضع ووافق مجلس قراره على الإضافة بل وقاموا بتوجيه الشكر للرئيس.
بالذمة دى بلد، وده نظام، وعايزنا ننبسط
بصراحة أنا مش مبسوط إذا كان ده مايضايقش حضرتك
وبعدين هل الوحى الذى هبط لتعديل القانون جاء بعد مكالمة أخرى من المكالمات عابرة المحيطات التى تغير القرارات الرئاسية الحرة، مثل المكالمة التى فتحت باب التحقيق فى أحداث 25 الأسود؟
 
يا سيدي أنا لا عاجبني القانون ولا إللي عمله ولا إللي وافق عليه. ومايضايقنيش إنك تنبسط أو ماتنبسطش. براحتك
 
Post a Comment

<< Home

This page is powered by Blogger. Isn't yours?


Web Counters