Monday, June 06, 2005

الطابور الخامس فى شارع الصحافة

منذ ما يقرب من عامين ظهرت أولى ملامح تغيير قادم تشهده البلاد، ونعيش صخبه وصوته المرتفع حاليا.
فى يونيو 2003 أجريت انتخابات نقابة الصحفيين المصرية التى شهدت زلزالا فى النتائج أهمها على الإطلاق فشل المرشح الحكومى صلاح منتصر فى الفوز أمام المرشح المستقل جلال عارف، هذا الفوز غير القاعدة المستقرة منذ ما يقرب من عشرين عاما بفوز مرشح الحكومة صاحب المنح والعطايا أو المؤثر على الكتلة التصويتية الكبيرة فى مؤسسة الأهرام. إضافة إلى هذا الزلزال تم انتخاب مجلس النقابة من مجموعة يغلب عليها (عدا استثناءات قليلة) الاحترام والاهتمام الحقيقى بالعمل النقابى والهم العام.
رغم العقبات والمعوقات التى توقع غالبية أعضاء نقابة الصحفيين أن توضع أمام عمل المجلس المنتخب على غير الهوى الحكومى إلا أن هذا المجلس فى المجمل كان أداؤه جيدا، خاصة مع استعادة نقابة الصحفيين لدورها الحقيقى فى الدفاع عن الحريات، والوقوف كرأس حربة فى طليعة القوى الوطنية المطالبة بالتغيير، وهى الأدوار التى كادت أن تختفى فى عهود الصمت الحكومى الماضية..
هذا الموقف لم يعجب السلطات مرة أخرى، ولكن الضربات هذه المرة بدأت تأتى من الداخل..
وليس أفضل من رجال رجل السلطة الأول فى الشارع الصحفى سمير رجب ومؤسساته، لنقرأ اليوم خبرا انفردت به جريدة الأخبار لتكتمل علامات الاستفهام وننتظر دورا لمؤسسة الأهرام فى الأيام المقبلة. الخبر يقول:

صحفي يحرر محضرا ضد نقابة الصحفيين والنقيب
حرر صحفي بجريدة المساء محضرا بقسم شرطة قصر النيل ضد جلال عارف نقيب الصحفيين وأعضاء مجلس النقابة يتهمهم باستضافة أشخاص غير أعضاء بالنقابة يقومون بترويج منشورات ضد النظام الحاكم.. قال الصحفي علي محمدي في بلاغه انه يتضرر من الاوضاع بالنقابة لقيامهم بالمساعدة علي ترويج المنشورات التي تحتوي علي عبارات ضد النظام الحاكم والتحريض علي ارتكاب افعال مخالفة للدستور والشرعية واستضافة أشخاص من حركة كفاية وجماعة الاخوان المحظورة ليسوا أعضاء بنقابة الصحفيين ويشجعونهم علي عقد ندوات مناهضة للنظام واستدعاء قنوات فضائية تسيء لمصر.

انتظروا الكثير من هذا الهراء، وكما اصدر مجلس القضاء الأعلى (المعين) بيانات ضد الجمعية العمومية لنادى القضاة، فهاهم صحفيون (أو يطلقون على أنفسهم كذلك) يفتحون النيران على مجلس نقابتهم بتهم كوميدية من نوعية استدعاء قنوات فضائية للاساءة لسمعة مصر (الله عليك ياعم سمير وعلى رجالتك).
صمم ابراهيم نافع مبنى نقابة الصحفيين الجديد بمنطق الباشاوات الذى ينتمى إليهم، وجاء المبنى من الفخامة لدرجة كانت تجعل الكثير من الصحفيين الشبان يخافون الاقتراب منه، ولكن تشاء الأقدار أن تتحول هذه السلالم الرخامية الفخمة إلى هايد بارك مصر الحقيقية، وسوف تستمر كذلك شاء (باشوات) الصحافة المصرية أم رفضوا.

Comments:
تحية واجبة

الحقيقة النقابة الجديدة دورها موقفش عن اتاحة المجال لكفاية و الأخوان فقط النقابة تحولت للمكان اللى أى فكر ممكن يزدهر فيه

شفنا أكثر من مؤتمر جاد عن البرمجيات الحرة و مفتوحة المصدر، مؤتمر اشتراكيون بل و لمل أساتذة الجامعة واحهوا صعوبات فى تنظيم أحتفالية 9 مارس باستقلال الجامعة المصرية عرض عليهم قاعة من قاعات النقابة

و كل ده برخيص قوى أو ببلاش

و غير كده فعاليات فنية و ثقافية و غيره و غيره و غيره و الخميس الجاى حدث نسوى كمان

بصراحة الواحد كان رمى طوبة الصحفيين لكن الدور العام و الفعال للنقابة و الجرأة اللى وجدتوها أخيرا و بعد اجتماع الﻷربع الماضى مفيش شك فى أن لسه الصحفيين عندهم اللى يقولوه

تنويه أخير اللى يبص على أجندة كل القاعات يعرف أن كله مرحب بيه فعلا حتى المفترى و الظالم يعنى النقابة بجد هايد بارك

شدوا حيلكوا
 
غريب أن محمدي لم يظهر ليقول هذا الكلام في الاجتماع الأخير في مسرح النقابة... كل الأصوات تحدثت على راحتها....
كان المشهد سيكون ممتعا جدا :)
مخبر فعلا و ليس صحفيا ذا رأي....

ما رأيكم في رفع قضية ضد الحزب الوطني بتهمة تشويه سمعة مصر نتيجة أفعاله المشينة؟
 
you know , started by :

"besara7aa" -----> then now "behodooo2"

may be there is somekind of a change going on, but will it hold on? will it be strong enought to hold against the increasing preasure?

you see, places like aljazeera and alarabeya reduced their cover for egypt , they can't stand the increasing preasure !!
 
and by the way, why did the newspaper stop publishing the blogs ?

plz don't tell me about this silly problem about the identity, if the identity of the writter is not written, or you can't contact him, just drop his page, it is good to open a window for those young writters to have their own space
 
Hi, Ehab.
Could you plz help me? I need the email address of 3abAllah il-Sinnawi (Al3araby newspaper). It's VERY important and URGENT. Thank you.
 
Dear Tamer,
you may use this link
contact_us@al-araby.com
or this e-mail: contact_us@al-araby.com
 
Thank u. I used that email u mentioned before, but didn't get any response from them. I wish to contact him personally. If only he would publish his email or mobile number somewhere.
Thank u, Ehab.
 
في الأخبار اليوم

صحفي بالجمهورية يتهم زميله بدار التحرير علي محمدي بانه تعدى عليه بالضرب لأنه أجرى حوارا مع جريدة الأسبوع المعارضة
 
Post a Comment

<< Home

This page is powered by Blogger. Isn't yours?


Web Counters